«البلدية» أمام فرصة لتعديل قوانين البناء وتطويرها!

  • 28 Apr 2020

أظن الفرصة مناسبة لتعديل قوانين البلدية وتطويرها، والخاصة بالبناء والرقابة، أهمها الإسراع في إنشاء مدن عمالية، طرح أفكار جديدة بالتعاون مع الاتحادات المعنية بالشأن العقاري بخصوص السُّبل الكفيلة بتحريك القطاع التجاري للفترة المقبلة ومعرفة تأثير الركود في القطاعات العقارية الأخرى، إلزام المالك عددا معينا من سكان الغرفة الواحدة بالعمارة، كذلك من الأفكار: هل من المناسب زيادة نسبة البناء بالقطاع الاستثماري كمثال، الذي لم تتغير نسبة البناء فيه منذ أكثر من 20 سنة تقريباً؟!! وتفعيل دور الرقابة بشأن المخالفات بالبناء والتعامل مع بعض المخالفات بالواقع، كمثال السراديب في العمارات الاستثمارية تُخالف الآن لتأجيرها للغير، خصوصاً التي مُعدّة لغير مواقف السيارات، من المفترض دراسة تحصينها بقرارات من «البلدية» بالمتابعة مع «الإطفاء». ليس من المعقول انتظار شكوى أو كشف مراقب بلدية (بطلب من المالك حين البيع) يتم حينها طلب إخلاء السرداب، أليس الأدعى تحصين قانونية تأجير السرداب للغير خيراً من طلب إخلائه، ما يعرّض المالك للخسارة كما أن تكلفة استهلاك الطاقة قليلة في السراديب، ومن ناحية قانونية من حق المستأجر عدم إنهاء العقد فسيقع المالك بين خسارة الدخل وعدم القدرة على إخلاء السرداب إلا بالإجراءات القانونية الطويلة؟ الفرق بين مخالفات البناء الظاهرة غير القانونية مثل زيادة نسبة بناء الشقق أو الأدوار أو المعلّق هو التكلفة المرتفعة على الحكومة من زيادة استهلاك الكهرباء أيضاً عند تفعيل قرار إخلاء السراديب، هل هناك مخازن متوافرة بالسوق تكفي عشرات الآلاف من البضائع المكدّسة بالسراديب حالياً؟ بالطبع لا. أعداد الوافدين وعلاقتها بتقييم العقار من المتوقّع وجود توجّه عام وتقبّل لفكرة تخفيف أعداد العمالة الوافدة؛ إذا كانت هامشية فستُرحّل بما لا يقل عن 100 ألف ــــ 150 ألف عامل وعاملة بمهن مختلفة. أما بالنسبة إلى العمالة القانونية فقد تتم عليها إجراءات، كتخفيف أعدادها أو توزيع مناطق سكنها أو توزيع أعمالها في حرف معيّنة من دون التوسّع، فما تأثير ذلك في العقار؟ من المؤكد أن العقار الاستثماري هو المعني بالموضوع؛ لذلك سيتأثر التأجير في مناطق، مثل جليب الشيوخ والمهبولة والرقعي وغيرها، التي يكثر فيها سكن العزابية. بالتبعية، سيتأثر سعر العمارة لانخفاض دخلها، العمارة المؤجرة على العزابية في منطقة جليب الشيوخ بمساحة 1000م2 كمثال، قد يكون إيجارها الحالي 17 ألفاً ــــــ 18 ألف دينار، بينما لو يتم تأجيرها للعائلات فلن يزيد دخلها على 10 آلاف ــــــ 12 ألف دينار؛ ما يخفض من سعر العمارة ويؤثّر بالطبع في تقييمها عند الجهات التمويلية التي تطلب ضمانات أكثر، وهي قد تكون غير متوافرة عند المالك. إذا فعّلت الحكومة قوانين الرقابة على سكن العزابية في منطقة، مثل جليب الشيوخ (عدد الساكنين يقارب 350 ألف نسمة) أكثر من %90 عبارة عن حراس أمن وصباغة وعمال ومشرفي بناء.. إلخ، فأين سيسكنون؟! هل هناك مدن عمالية تستوعبهم مجهّزة حالياً؟ لذلك، فإن تبعات حل مشكلة العمالة الهامشية وغير الهامشية سيكون لها تأثير في العقار، والمطلوب إصدار قرارات فنية مدروسة. دخل العقار.. صفر! في أزمة مثل انتشار وباء «كورونا» تضرّر الملاك، لم يكن في حسبان أي مستثمر في القطاع التجاري أن دخل عقاره سيكون مقارباً للصفر خلال أسبوعين أو ثلاثة، نتيجة إغلاق المحال وفرض حظر التجوّل وإغلاق المطار.. إلخ. معالجات الحكومة الاقتصادية، قامت مشكورة بإعادة دراسة سداد الأقساط التجارية وتخفيض أسعار الفائدة، وليس من المتوقع تعويض المستثمرين مادياً عن فقدان مداخيلهم الشهرية، وهو الحال نفسها في عام الأزمة المالية العالمية 2008، حيث ارتفعت نسبة إنهاء أعمال الوافدين آنذاك، حتى بلغت نسبة الإخلاء في العمارات الاستثمارية ما يقارب %30 ونسبة الإخلاء في «التجاري» (مكاتب) زادت على %40!! التعامل مع أزمة صحية إنسانية اقتصادية يكون بالتنازل عن جزء من الدخل لأسباب عدة: خلق نوع من الولاء مع المستأجرين، استمرار العلاقة بين المستأجرين القدامى قد يكون أفضل من المستأجرين الجدد، عدم الحاجة الى ترميم العقار (شقة، محل.. إلخ) في حال خروج المستأجر الحالي، وأخيراً عامل منافسة السوق. آخر الأخبار انتشر مرض الجدري في الكويت من 15 يوليو حتى نهاية ديسمبر 1932، قُدّرت الوفيات بسببه بحوالي 3000 شخص. إعلان في 16 جمادى الثانية 1351هـ بإمضاء عبدالله الجابر الصباح (من كتاب الحلم بكويت حديثة رواها محمد صقر المعروشي وحررها ووثقها بدر ناصر الحتيتة المطوي) انتهى. الشاهد أن المواطنين في ذلك الوقت رابطوا في منازلهم مدة بين أربعة أشهر ونصف سنة، بالإشارة إلى مرابطتنا في منازلنا الحالية منذ أسابيع، بخلاف السماح بالخروج من 8 صباحاً إلى 4 عصراً. Volume 0%   سليمان الدليجان تويتر:aldilaijan@ aldilaijan@hotmail.com

للمزيد: https://alqabas.com/article/5770776

Download Alhisba App

All you need for your real estate from sales and auctions, Calculates the cost of building and calculates the montgage loan and request a formal evaluation now on Apple Store and Andoid.

تطبيق الحسبة

All you need for your real estate from sales and auctions, Calculates the cost of building and calculates the montgage loan and request a formal evaluation now on Apple Store and Andoid.